“باشيخ 7”.. يستقبل السنة الأمازيغية الجديدة سهرات فنية ومباحث اقتصادية

0

بقرع الطبول و “الغيطة الجبلية”، انطلقت مساء اليوم الجمعة، بمدينة تطوان، فعاليات مهرجان “باشيخ”، في دورته السابعة، الذي تنظمه جمعية “أمازيغ صنهاجة الريف”، بدعم من وزارة الثقافة والاتصال، للاحتفال بحلول السنة الأمازيغية الجديدة 2969.

وأحيى السهرة الافتتاحية، للدورة السابعة من مهرجان باشيخ، مجموعات غنائية، جبلية وأمازيغية، وفنانين من مناطق الريف وغيرها، وعلى رأسهم الفنانة المغربية، سعيدة فكري، التي قطعت سفراً لها بأمريكا، لتحيي حلول السنة الأمازيغية الجديدة بالمغرب.

وعرف اليوم الأول من المهرجان، استعراض منتوجات أمازيغية مختلفة، صنعتها أيادٍ خالصة، وذلك للتعريف بما تزخر به المناطق الريفية والأمازيغية، من تراث تقليدي، بالإضافة إلى عرض العشرات الكتب العلمية، والدواوين التي تهتم بالقضية الأمازيغية.

وأوضح عبد الله نورو، عضو اللجنة المنظمة للدورة السابعة من مهرجان باشيخ أن الأخير لن ينحصر على تنظيم سهرةٍ فنية وحسب، بل سيعمد إلى تنظيم ندوة كبرى، تهدف إلى معالجة المشاكل الاقتصادية ل “بلاد الكيف”.

وأبرز أن الدورة السابعة من مهرجان باشيخ، يهدف إلى التعريف بهوية بأمازيغ صنهاجة الريف، وخلق نقاش علمي وثقافي، يهدف إلى البحث عن بدائل اقتصادية تنموية لمنطقة صنهاجة الريف، ول “بلاد الكيف” عموماً، على حد تعبيره.

عثمان جمعون

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.